مخاطر صحية يتعرض لها الرجال فوق سن الاربعين

مخاطر صحية يتعرض لها الرجال فوق سن الاربعين

مخاطر صحية يتعرض لها الرجال فوق سن الاربعين

    خلال مرحلة منتصف العمر وما بعدها تكاد أسباب الوفاة بين الرجال أن تنحصر في أمراض القلب والسرطان والسكتة والسكري وأمراض الجهاز التنفسي والزهايمر.

    وقد أظهرت استطلاعات عديدة أن الرجال المتزوجين عندما يكونون في العقد الخامس أو السادس أو السابع من العمر يكونون أفضل صحة ممن لم يسبق لهم الزواج أو المطلقين أو الأرامل.
    وتبين أن من لم يسبق لهم الزواج أكثر عرضة للوفاة بسبب أمراض القلب بثلاثة أضعاف بعد بلوغ الخمسين. السبب أن الترابط الاجتماعي الذي يتولد عن الزواج يقلل مستويات التوتر والاكتئاب، كما أن غير المتزوجين لديهم عادات صحية أسوأ خاصة ما يتعلق بنوعية الطعام والاهتمام بالرعاية الصحية.

    إلى جانب ذلك توجد مجموعة من المخاطر الصحية يتعرض لها الرجال بعد سن الأربعين بسبب نمط الحياة إليك أهمها:

    سرطان الجلد:
     يتعرض الرجال للأشعة فوق البنفسجية الضارة بعد الأربعين بدرجة تفوق ضعفي ما تتعرض له النساء. ولذلك يعتبر الرجال الفئة الأكثر عرضة لسرطان الجلد.
    وبشكل عام الرجال أقل استخداماً لكريمات الوقاية من الشمس، كما أنهم يميلون للتعرض للهواء الطلق أكثر من النساء، كما أن الرجال هم الفئة الأقل احتمالاً لزيارة طبيب الأمراض الجلدية. للوقاية عليك باستخدام الكريمات وزيارة الطبيب، فالكشف المبكر عن هذا النوع من السرطان يسهم كثيراً في علاجه.

    سوء التغذية:
    يؤدي سوء التغذية إلى مجموعة من الأمراض مثل القلب والسكري والسرطان، وهي الأسباب الرئيسية الثلاثة لوفاة الرجال بعد سن الأربعين. فالرجال أكثر اعتماداً على الوجبات السريعة، وأكثر تناولاً للحوم الحمراء، وهو نمط غذائي يؤدي لارتفاع نسبة الكوليسترول، وزيادة الوزن، وارتفاع ضغط الدم.
    لذلك توصي جمعية السكري الأميركية الرجال بتناول ما بين 2000 و2400 سعرة حرارية يومياً بعد بلوغ الخمسين.

    التدخين:
    تشير الدراسات إلى أن الرجال فوق سن الـ 65 أكثر عرضة بمقدار الضعف للوفاة بسبب السكتة الدماغية الناتجة عن التدخين. ويسبب التدخين أكثر من 90 بالمائة من حالات الانسداد الرئوي، وهو السبب الرابع للوفاة بين الرجال.
    لا يهم في أي مرحلة من عمرك قررت أن تقلع عن التدخين، ما يهم أنه بعد سنة من الإقلاع تقل مخاطر الإصابة بالسكتة والسرطان وأمراض الرئة نتيجة التدخين إلى أقل من النصف.

    التلفزيون:
    تربط الدراسات الحديثة بين الجلوس لساعات طويلة أمام التلفزيون وبين أمراض السكري من النوع 2 والقلب والسمنة والوفاة المبكرة.
    وقد رصدت بعض الدراسات الأمريكية أن الرجال بعد سن الخمسين يقضون في المتوسط حوالي 5 ساعات يومياً أمام التلفزيون والكومبيوتر، بينما حذرت الدراسة الأسترالية من أن متوسط الساعات يصل أحياناً إلى 11 ساعة يومياً. وتفيد التوصيات بضرورة عدم تجاوز ساعات الجلوس من أجل المشاهدة 3 ساعات يومياً.
    وبشكل عام يوصي خبراء الصحة بالحركة والنشاط لمدة 5 دقائق مقابل كل ساعة تقضيها جالساً.

    المصدر : http://www.24.ae/article.aspx?ArticleId=34477

    تابعونا .. لكل جديد

    إرسال تعليق